النجاح - أطلع رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، في مكتبه برام الله اليوم الاثنين، رئيس وزراء حكومة الظل في استراليا هون بيل شورتن، على آخر التطورات السياسية ومستجدات المصالحة الوطنية، بحضور رئيس بعثة فلسطين في استراليا عزت عبد الهادي، وممثلة استراليا لدى فلسطين مارشا بيوس.

وثمن موقف حكومة شورتن المتمثل بدعم حل الدولتين، مؤكدا أن مفتاح الاستقرار والأمن في المنطقة هو إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وفق حل الدولتين والشرعية الدولية، مشددا على ضرورة ضغط استراليا الى جانب المجتمع على إسرائيل وإلزامها بوقف تصعيدها الاستيطاني الذي تعمل من خلاله على تقويض حل الدولتين وفرص التوصل لحل سلام عادل وشامل.

وأطلع رئيس الوزراء شورتن على انتهاكات الاحتلال، خاصة المعيقات الإسرائيلية في وجه التنمية، لا سيما حرمان الفلسطينيين من الاستفادة من الموارد الطبيعية في المناطق المسماة "ج" والاستثمار فيها، واستمرار سياسة الهدم والمصادرة في هذه المناطق.

ووضع الحمد الله الضيف في صورة تطورات المصالحة الوطنية والجهود المبذولة في تكريس الوحدة الوطنية، بما يعمل على تظافر الجهود لتلبية احتياجات المواطنين خاصة في قطاع غزة