النجاح - نظم مركز شاهد لحقوق المواطن والتنمية المجتمعية، ومعهد ابراهيم أبو لغد للدراسات الدولية في جامعة بيرزيت لقاء سياسيا تحدث فيه القنصل الفرنسي العام في القدس بيير كوشارد.

ورحب د. غسان الخطيب بالقنصل والوفد المرافق له، مشددا على أهمية مثل هذه اللقاءات في توعية طلبة الدراسات العليا في الجامعة.

من جانبه، استعرض القنصل الفرنسي العام بيير كوشارد السياسة الفرنسية الخارجية، مؤكدا استمرار الدعم الفرنسي للدولة الفلسطينية.

وأكد كوشارد دعم فرنسا المصالحة الفلسطينية، كخطوة هامة في إطار تقدم عملية السلام، مشددا على ضرورة إيجاد حل قائم على حل الدولتين.

وبين القنصل العام أهمية لعب الولايات المتحدة الامريكية، والاتحاد الاوروبي في إيجاد حل سلمي.

من جانبه، قال أمين سر مركز شاهد د. محمد عريقات إن هذا اللقاء يأتي في سياق محاولة المركز خلق حوار فعال ما بين الحكومة الفرنسية والمجتمع المدني الفلسطيني، ووضع تصورات وأفكار المثقفين والأكاديميين والإعلاميين والاقتصاديين على طاولة صناع القرار.