النجاح - قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، إن بلاده ستواصل العمل مع الأردن لمنع تكرر الاعتداءات والانتهاكات التي وقعت في الحرم الشريف بالقدس.

جاء ذلك في كلمة له خلال اجتماعه مع الملك الأردني عبد الله الثاني بقصر الحسينية في عمان على مستوى الوفود.

وأضاف أردوغان “أدرك جيدا الحساسية التي يظهرها أخي العزيز (الملك عبد الله)، وتحديدا بخصوص فلسطين، وسنواصل دعم الدور الأردني فيما يتعلق بحمايتها للأماكن المقدسة الإسلامية في القدس″.

وتابع: “سنواصل العمل معا لمنع تكرار الاعتداءات وانتهاكات الحقوق التي وقعت في الحرم الشريف الشهر الماضي”.

وأردف: “العالم الإسلامي يعيش أياما عصيبة، ويجب أن نستمر في تضامننا بمزيد من الدقة في هذه الفترة الحساسة التي يتشكل فيها مستقبلنا”.

وأضاف “والطريق الوحيد لتحقيق ذلك هو زيادة المشاورات، وتعزيز آليات التعاون فيما بيننا، وأنا على ثقة بأن اجتماعات اليوم ستكون مفيدة جدا”.

وأعرب أردوغان عن سعادته لزيارة الأردن بعد 9 سنوات، وقدم شكره للاهتمام به وبوفده المرافق.

كما تقدم بشكره باسمه وباسم تركيا إلى ملك الأردن لتوجيهه الدعوة الكريمة له.

وأضاف أن البلدين يحتفلان العام الحالي بالذكرى السنوية الـ70 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما.

وقدم أردوغان شكره للأخوة الأردنيين لتضامنهم مع بلاده خلال محاولة الانقلاب التي شهدتها تركيا منتصف يوليو/ تموز 2016.

وأكد أن بلاده وشعبه وقفا وسيستمران بالوقوف دائما إلى جانب الأردنيين.

وفي وقت سابق اليوم، وصل أردوغان العاصمة الأردنية عمان في زيارة رسمية تستمر ليوم واحد، يرافقه خلالها، وزراء الخارجية مولود جاويش أوغلو، والطاقة والموارد الطبيعية براءت ألبيراق، والاتصالات والنقل والملاحة البحرية أحمد أرسلان.