النجاح - حذر مسؤولون في وزارة الخارجية الإسرائيلية، مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، من عواقب وأبعاد فرض أي عقوبات على قناة "الجزيرة" القطرية، وتأثير ذلك على مكانة إسرائيل دوليا.

ونقلت صحيفة "هآرتس" العبرية عن مصادر شاركت في اجتماع هيئة الأمن القومي الذي عقد منذ أسابيع، قولها "بأن مكتب نتنياهو طلب صياغة آراء ردود الفعل الدولية الممكنة لإغلاق مكتب الجزيرة، وعلى إثر ذلك قدم مسؤولو وزارة الخارجية تقريرا حذروا فيه من أي قرارات ضد الجزيرة قد تضر بإسرائيل أمام العالم".

وأعربت الخارجية عن قلقها إزاء أي تحركات ضد شبكة الجزيرة، قد تتهم فيها إسرائيل بالإضرار بالمبادئ الديمقراطية لحرية الصحافة والتعبير، وإدراجها إلى جانب دول مثل كوبا وفنزويلا وتركيا في ذلك.

وقالت الصحيفة بأنه رغم توصيات الخارجية، إلا أن نتنياهو ووزير الاتصالات أيوب قرا يضغطان باتجاه فرض عقوبات على الجزيرة، مشيرةً إلى نوايا المكتب الحكومي الإعلامي سحب اعتماد مراسل القناة إلياس كرام.