النجاح - قالت صحيفة عبرية، الليلة الماضية: إنَّ جهود وزير الاتصالات الإسرائيلي "أيوب قرا" الهادفة لإغلاق قناة الجزيرة باءت بالفشل، وإنَّ مكتب الجزيرة في القدس يعمل كالمعتاد.

وذكرت صحيفة "هآرتس" أنَّ جهود "قرا" باءت بالفشل ولم يستجب لطلبه بإغلاق الجزيرة أي جهة، ومن بينها امتناع مكتب الصحافة الحكومي عن سحب اعتماد بطاقات الصحافة لصحفيي الجزيرة في القدس بدعوى أنَّ هكذا إجراء بحاجة لموقف حاسم من الأجهزة الأمنية الإسرائيليَّة.

وأشار رئيس مكتب الصحافة الحكومي بإسرائيل إلى أنَّ الأمر يحتاج إلى إدانة حاسمة من الأمن الإسرائيلي، وأنَّ المكتب ينتظر هكذا إدانة، مشيرًا إلى أنَّه لن يكون بالإمكان سحب رخص وبطاقات الصحافة الخاصة في الجزيرة قبل القيام بجلسات استماع للموظفين في المكتب.

أما بخصوص تصريحات "قرا" حول توجهه لشركات الكوابل والأقمار الصناعية الإسرائيلية لقطع بث الجزيرة فقد عقبت شركتي "هوت" و "ياس" على التصريحات قائلة إنَّها لم تصرح بالمطلق بنيتها قطع بث الجزيرة وأنَّ الأمر يحتاج إلى سلسلة إجراءات طويلة يتم دراستها وفقاً لتقديرات الحالة.

كما عقَّبت وزارة الأمن الداخلي على تصريحات "قرا" قائلة إنَّ مسألة حظر نشاطات الجزيرة ليس من صلاحياتها بل من صلاحيات الشرطة فيما تنصَّلت الأخيرة من توجيهات "قرا" بالقول إنَّ الأمر بحاجة للفحص لدى وزارتي الاتصالات والأمن الداخلي.

وكان "قرا" قال مساء أمس الأحد إنَّه أصدر توصياته للجهات المختصة بالعمل على إغلاق قناة الجزيرة العاملة في القدس.