النجاح - قالت حركة فتح: "إن حماس هي من شكل لجنة إدارية "حكومة" لإدارة قطاع غزة، وقبلها شكلت حكومة ظل، وتمنع حكومة الوفاق من العمل في القطاع، وتبحث عن خطة انفصال بشكل كامل بدل البحث عن وحدة الأرض والشعب، وتسعى لتحميل السلطة بمؤسساتها المسؤولية عن الوضع الانساني الكارثي في القطاع، ومنه الوضع الصحي، الأمر الذي نرفضه تماما".

وأضافت فتح في بيان لها اليوم الأربعاء: "على حماس تحمل المسؤولية أمام الشعب بدل التهرب ورمي الاتهامات على الآخرين، وعليها السماح لحكومة الوفاق الوطني بالعمل في القطاع وأن لا تبقى عالة على المجتمع مهمتها الوحيدة جبي الأموال وإنفاقها على نفسها دون اكتراث بالوضع الانساني الصعب، فهي لا تعمل على خدمة المواطنين ولا تسمح لحكومة الوفاق من العمل، وكل ما تفعله يكمن في تحميل المسؤولية للآخرين دون وجه حق".

وأكدت الحركة أنها تبذل كل جهد ممكن لإنقاذ أهلنا في القطاع من خلال تمكين الحكومة من العمل في القطاع بشكل كامل، وعلى حماس أن تتوقف عن سياستها التضليلية والعبث بأرواح المواطنين في القطاع، وعليها إلغاء اللجنة الإدارية التي شكلتها والسماح للحكومة بالعمل في غزة، والذهاب للوحدة الحقيقية التي تخدم الجميع.