النجاح - قال أفغيدور ليبرمان وزير الجيش الإسرائيلي، اليوم الاثنين، أن إسرائيل لن تقبل بأن تتحول سوريا إلى قاعدة عسكرية يتم من خلالها تحويل أراضيها إلى جبهة جديدة ضدها.

وجاءت أقوال ليبرمان خلال جلسة للجنة الأمن والخارجية في الكنيست للحديث حول التطورات على الحدود الشمالية.

وجدد ليبرمان موقف حكومته من أنها لا تسعى ولا نية لديها بحرب جديدة على الحدود الشمالية أو الجنوبية. محذرا في الوقت ذاته من اختبار صبر الجيش أو الاستمرار بإطلاق النار تجاه إسرائيل.

وأضاف "نحن لسنا غافلين عن الوضع الذي نعيشه لكننا نريد الحفاظ على السلام والهدوء .. لن نقف عاجزين أمام أي هجمات تستهدفنا وسنستجيب بقوة ضد أي إطلاق نار تجاهنا".