النجاح - خاص: رفضت فدوى البرغوثي زوجة الاسير مروان البرغوثي وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح التعليق على ما تناقلته مواقع محلية حول نية زوجها أو تفكيره بتقديم الاستقالة من اللجة المركزية للحركة، من سجنه، وذلك بعد ايام من توزيع المناصب والمسؤوليات في اللجنة المركزية لحركة فتح.

ودعت البرغوثي في تصريح خاص لـ"النجاح الإخباري" الى اعتماد ما يخرج عنها من تصريحات وتنشره حصريا على حسابها في موقع التواصل الاحتماعي"فيس بوك".

وكانت البرغوثي قد عبرت في منشور سابق عن استغرابها من تعيين نائب لرئيس الحركة غير مروان البرغوثي. وكتبت: "المؤتمر السابع وهو سيد نفسه، اختار المناضل مروان البرغوثي وتم انتخابه بأعلى الأصوات عضوا للجنة المركزية مما يعني في أعراف الحركة انه نائب رئيس الحركة. لا يمكن تجاهل او تجاوز إرادة المؤتمر ولا يمكن تجاهل او تجاوز مروان البرغوثي".

ويتوقع ان يصدر خلال الايام القادمة موقفا من قبل الاسير البرغوثي بهذا الخصوص.