النجاح -  أطلع رئيس الوزراء رامي الحمد الله، وفدا من لجنة إدارة الأزمات لشؤون المدنيين في الاتحاد الأوروبي، على آخر التطورات السياسية والاقتصادية.
 واطلع رئيس الوزراء اللجنة على المعيقات والعراقيل التي تضعها إسرائيل أمام عمل أجهزة الأمن الفلسطينية في المناطق المسماة "ج"، ما يعيق تحقيق الأمن والعدل في هذه المناطق، مشددا على ان الاحتلال هو المعيق الرئيسي لعملية التنمية في فلسطين.
 وثمن دور الاتحاد الأوروبي الداعم لفلسطين على كافة الأصعدة، خاصة على صعيد بعثة الشرطة الأوروبية، التي تقوم بدور فعال في النهوض بعمل جهاز الشرطة الفلسطينية ورفده بالإمكانيات والخبرات.
وجدد الحمد الله مطالبته الاتحاد الأوروبي للقيام بدور فعال على صعيد دعم حل الدولتين، واتخاذ خطوات عملية لإلزام إسرائيل بمتطلبات السلام، وعلى رأسها وقف الاستيطان، والتراجع عن قرارها الأخير في شرعنته، وشرعنة الاستيلاء على الأراضي من أبناء شعبنا.