النجاح - قال وزير زراعة الاحتلال "أوري أريئيل" لإذاعة الاحتلال العامة: أنه سيطرح خطة حازمة على الحكومة للمصادقة عليها،  تهدف لتهجير السكان الفلسطينيين من قراهم، وتسكينهم في أماكن أخرى، حيث لا تعترف حكومة الاحتلال بهذه القرى.

وأكد على عدم قانونية البناء في النقب، مشيراً إلى  أن سلطات الاحتلال ستجري علميات حازمة لهدم القرى في النقب، وعمليات أخرى ضد البناء في النقب.

كما نوه إلى ضرورة رصد المزيد من الميزانيات لدمج البدو في المجتمع الاسرائيلي، وتحسين المرافق في التجمعات السكنية البدوية.

يأتي ذلك تزامنا مع مصادقة حكومة الاحتلال على الخطة الخماسية التي رُصد لها مبلغ 3 مليارات شيكل، لإعادة توطين البدو، و تهدف الخطة لاقتلاع قرى بالنقب بشكل كامل، وتجميع سكانها في قرية واحدة تسمى "شقيب السلام".