رام الله - النجاح الإخباري -  أدان قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، الجريمة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة نابلس فجر اليوم الأحد، وأدت لاستشهاد شابين وإصابة آخرين.

وأكد الهباش، في تصريح صحفي، أن دماء أبناء شعبنا النازفة في كافة محافظات الوطن هي وقود لمشعل الحرية والانعتاق من الظلم والاحتلال، ولعنة وعار تلاحق هذا الاحتلال المجرم والمجتمع الدولي الذي يصمت على جرائم الاحتلال بحق أبناء شعبنا، مؤكدا أن أقل ما يجب أن يقوم به المجتمع الدولي هو توفير الحماية الدولية لشعبنا الفلسطيني للجم الاحتلال ووقف جرائمه.

وطالب قاضي القضاة أبناء شعبنا وفصائله بالوحدة والتماسك والوقوف صفا واحدا في وجه الاحتلال وجرائمه، والتعالي على الخلافات الجانبية التي لا تذكر أمام قداسة دماء الشهداء ونضال شعبنا المشروع حتى رحيل الاحتلال عن أرضنا ونيل حريتنا وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.