رام الله - النجاح - سيّرت الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية، اليوم الإثنين، قافلة مساعدات إنسانية بالتنسيق مع القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، إلى الضفة الغربية وقطاع غزة، مكونة من 16 شاحنة تحمل الأدوية والمستلزمات الطبية والغذائية والإغاثية، جزء كبير منها بتبرع سخي من "نماء الخيرية" التابعة لجمعية الإصلاح الاجتماعي الكويتية.

وكان في وداع القافلة، وفد من نماء الخيرية ضم رئيس مجلس إدارتها حمد الكندري والرئيس التنفيذي سعد العتيبي ومدير الإغاثة خالد الشامري.

وتحمل القافلة مساعدات إغاثية وغذائية ومواد طبية إلى قطاع غزة، كما ستسير الهيئة قافلة تحوي أجهزة طبية وأدوية ليصار إلى تسليمها لمستشفى المقاصد في القدس المحتلة.

وقال الكندري "إن قافلة المساعدات الكويتية جاءت من شعب الكويت لتصل الى الأخوة من أهلنا في قطاع غزة، وتسليمها الى المتضررين من عدوان الاحتلال الأخير، في محاولة لتضميد جراح المكلومين والجرحى وأسر الشهداء ومن هدمت بيوتهم"، شاكرًا الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية على تسهيلها ايصال هذه المساعدات والتنسيق مع الجهات المعنية لذلك.

وقال أمين عام الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية حسين الشبلي: "نعمل على مدار العام لتنفيذ التوجيهات الملكية السامية لإرسال وتزويد أهلنا في فلسطين بالاحتياجات الإغاثية الطارئة"، شاكرًا دولة الكويت، أميرًا وحكومة وشعبًا، لوقوفهم الدائم إلى جانب أشقائهم الفلسطينيين، و"نماء الخيرية على ما قدموه ويقدموه دعمًا للأخوة في فلسطين، بما يعكس موقف شعب الكويت وقيادتها الداعم دائمًا للأخوة الفلسطينيين".

وعبر الشبلي عن شكره لباقي المتبرعين من القطاع الخاص على مساهمتهم القيمة في تأمين الاحتياجات والمساعدات الإغاثية.