رام الله - النجاح - أكد نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" فايز أبو عيطة، أن كلمة الرئيس محمود عباس في الجمعية العامة للأمم المتحدة، حملت رسائل سياسية مهمة، ومنها أن شعبنا يملك خيارات متعددة في حال واصلت إسرائيل التنكر لحقوقه ولقرارات الشرعية الدولية والاتفاقيات الموقعة.

وأشار أبو عيطة، في حديث عبر تلفزيون فلسطين، مساء اليوم الجمعة، أن الرئيس بين للعالم أن حق العودة ثابت من الثوابت وهو مقدس بالنسبة لشعبنا، ولا يمكن التفريط به، وأن تمسكنا بالسلام لا يعني تنازلنا عن حقوقنا، وأن تنكر إسرائيل لحقوقنا يجعلنا نبحث عن خيارات أخرى ونمضي فيها إذا لم يكن هناك استجابة وإحقاقا لحقوقنا.