غزة - النجاح - التقي وزير الثقافة عاطف أبو سيف في مدينة غزة اليوم وفداً من عوائل شهداء عدوان 2104 وخلال اللقاء استمع أبو سيف إلى مطالب عوائل الشهداء الخاصة باعتماد أبنائهم في مؤسسة الشهداء والجرحي.

وأكد أبو سيف التزام القيادة الفلسطينية بقضايا أبناء شعبنا في قطاع غزة مؤكداً أن القيادة تعتبر قضية الشهداء والجرحي والأسرى قضية غير قابلة للمساومة أو المساس بها.

وأضاف أن القيادة رفضت أن يتم الانتقاص من حقوق هذه الشريحة الهامة التي تشكل الوجه الكفاحي لشعبنا في سعيه للحرية والعودة والاستقلال. مذكراً بموقف الرئيس بأننا سنصرف على الشهداء والأسرى حتى آخر قرش لدينا.

وخلال اللقاء تم ترتيب مكالمة هاتفية مطولة بين ممثلي عوائل الشهداء ونائب رئيس حركة فتح أبو جهاد العالول الذي بدروه أكد على موقف القيادة في إيجاد حل لأزمات قطاع غزة رغم شح المصادر المالية والحصار الاقتصادي الذي تتعرض له السلطة.

وطالب ممثلو عوائل الشهداء بنقل رسالتهم للرئيس أبو مازن ولرئيس الوزراء محمد اشتيه مؤكدين التفافهم حول القيادة في مواقفها المدافعة عن شعبنا مطالبين بضرورة إنصافهم وشملهم ضمن كشوفات مؤسسة الشهداء والجرحى.