رام الله - النجاح - أعلن الشيخ داود الزير أن الجهود مُستمرة لوأد الخلاف بين عائلتي الجعبري والعويوي، وأنه تسلم تكليفا من قبل الرئيس محمود عباس بهذا الخصوص.

وذكر "أي خسارة في الأرواح أو أي خسارة مادية هي على حساب أهلنا في محافظة الخليل خاصة، وعلى حساب شعبنا الفلسطيني عامة".

ولفت الشيخ الزير في مقابلة مع اذاعة صوت فلسطين، عقب تكليفه من قبل الرئيس برئاسة لجنة لحل ومعالجة الأحداث التي شهدتها مدينة الخليل في الأيام الأخيرة، مساء اليوم الجمعة، إلى أن اللجنة، تضم رجال إصلاح وشخصيات اعتبارية من محافظات عدة.

وأوضح الزير "نأمل ان تتم لملمة الأمور ووأد الخلاف في أسرع وقت ممكن". وقال: "إن العائلتين لديهما شخصيات خيرة وتتفهم المصلحة العامة"، مشيداً بالتاريخ النضالي للعائلتين.

وكان الرئيس محمود عباس شكل لجنة برئاسة الشيخ داود الزير لحل ومعالجة الأحداث التي تشهدها مدينة الخليل، والتداعيات الأمنية الخطيرة التي أعقبت حادثة مقتل المواطن باسل الجعبري.