رام الله - النجاح - نعت حركة فتح المناضل الطبيب حسني خضر بدير والذي وافته المنية، اليوم الأحد، في ايطاليا إثر مرض عضال ألمّ به .

والمرحوم من مواليد كفر قاسم عام 1952، والتحق بصفوف حركة "فتح" في منتصف السبعينات عندما كان الشهيد كمال عدوان مفوضا للقطاع الغربي، ودرس الطب في جامعة روما / ايطاليا تخصص تقويم العظام، في العام 1979 حضر إلى بيروت وعمل طبيبا في الخدمات الطبية العسكرية في منطقة النبطية حتى نهاية حصار بيروت عام 1982، وغادر مع مقاتلي الثورة إلى دمشق، وعاد عام 1984 إلى ايطاليا وعمل في تخصصة في مستشفيات إيطاليا.