رام الله - النجاح - التقى وزير التربية والتعليم أ.د. مروان عورتاني، اليوم، بالتحالف الفلسطيني لتشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة برئاسة منسق التحالف الوكيل المساعد للتعاون الدولي والتمويل في وزارة العمل رامي مهداوي، حيث بحث اللقاء تعزيز التعاون في مجال تشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة بما نصت عليه القوانين.

 وحضر اللقاء، مدير عام الإرشاد والتربية الخاصة أ. محمد الحواش، ومدير عام الشؤون الإدارية أ. أمجد أبو حسين، ومدير عام الإشراف التربوي أ. أيوب عليان، ورئيس قسم مؤسسات التربية الخاصة أ. خليل علاونة، وعدد من ممثلي جمعيات الأشخاص ذوي الإعاقة. 

وأكد عورتاني الحرص الذي توليه الوزارة للأشخاص ذوي الإعاقة في مختلف المجالات وعلى رأسها التربوية، معبراً عن سعادته بهذا اللقاء الذي يفتح عدة آفاق جديدة لخدمة هذه الفئة المهمة من المجتمع، داعياً جميع الشركاء من مختلف القطاعات لتكثيف الجهود لتحقيق المطالب ومنها التشغيلية بما يتوافق مع المعايير والاحتياجات والعمل على إنفاذ بما نص عليه القانون على تشغيل نسبة 5% في القطاع العام. 

بدوره، أشاد مهداوي بجهود وزارة التربية في خدمة وتوظيف الأشخاص ذوي الإعاقة، مؤكداً أن التحالف سوف يبدأ العمل بشكل عاجل على تطبيق كافة المقترحات والتوصيات مع كافة الشركاء في مختلف القطاعات. 

من جانبه قدم أبو حسين، عرضاً موجزاً لنسب التوظيف في وزارة التربية في الأعوام الماضية، مؤكداً حرص الوزارة على تعيين النسب المطلوبة بما يتوافق مع الشروط والمعايير. 

وفي نهاية اللقاء، سلم التحالف ورقة توصيات وعدد من التصورات من أجل تقديم الخدمات التوظيفية بطريقة أكثر موائمة للأشخاص ذوي الإعاقة ومنح تمييز إيجابي لهم كما كفله قانون العمل الفلسطيني.

يشار إلى أن هذا التحالف هو جسم تنسيقي مستقل يضم عدداً من منظمات الأشخاص ذوي الإعاقة والمؤسسات الأهلية الفلسطينية العاملة في قطاع الاعاقة، والاتحادات العامة والمتخصصة في هذا المجال بالتعاون والتنسيق مع وزارة العمل؛ إذ   يهدف إلى المساهمة في زيادة وتحسين المشاركة الكاملة والفعالة والكريمة للفلسطينيين من ذوي الإعاقة في سوق العمل في ظل ظروف وبيئات عمل ملائمة تتسم بالعدالة والمساواة، عبر تدخلات متعددة.