النجاح - أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الاثنين، عن الأسيرة سهير البرغوثي (59 عاما) من قرية كوبر شمال رام الله.

وكانت محكمة الاستئنافات العسكرية التابعة للاحتلال في "عوفر"، أصدرت قرارا في وقت سابق اليوم يقضي بالإفراج عن الأسيرة البرغوثي بشروط تمثلت بكفالة مالية بقيمة عشرة آلاف شيقل، وكفالة طرف ثالث.

واعتقلت البرغوثي وهي أم لستة أبناء في الخامس من شباط الماضي من منزلها، بعد أن اُعتقل غالبية أفراد عائلتها منذ الإعلان عن استشهاد نجلها صالح في الثاني عشر من كانون الأول 2018 في رام الله، وتواصل سلطات الاحتلال اعتقال زوجها عمر البرغوثي إداريا، ونجلها عاصم.