نابلس - النجاح -  اجتمع رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الاثنين، مع نظيره العراقي برهم صالح، في القصر الجمهوري في العاصمة بغداد.

وأجريت للرئيس مراسم استقبال رسمية، وعزف النشيدان الوطنيان الفلسطيني والعراقي، كما استعرض الزعيمان حرس الشرف الذي اصطف لتحيتهما.

وبحث الزعيمان الوضع السياسي الراهن، وما تتعرض له القضية الفلسطينية من مخاطر، اضافة إلى جملة من الموضوعات والقضايا التي تهم البلدين الشقيقين، والعلاقات الثنائية وسبل تنميتها وتطويرها في شتى المجالات، بما يخدم المصالح المشتركة.

وحضر الاجتماع عدد من المسؤولين العراقيين، ومن الجانب الفلسطيني: رئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، ومستشار الرئيس للشؤون الاقتصادية محمد مصطفى، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية مجدي الخالدي، وسفير فلسطين لدى العراق أحمد عقل، وياسر عباس.

إقرأ أيضا:الزعنون يطالب الاتحاد البرلماني بتبني قرارات تحرِّم التطبيع

وسيعقب الاجتماع الموسع اجتماع ثنائي بين الزعيمين. يليه مأدبة غداء يقيمها الرئيس العراقي على شرف سيادته.

وكان الرئيس قد وصل إلى العاصمة العراقية بغداد يوم امس في زيارة رسمية، التقى خلالها رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، والنائب الأول لرئيس البرلمان العراقي حسن الكعبي، وعددا من النواب، وأعضاء مجلس العلاقات العربية والدولية: إياد علاوي، والرئيس أمين الجميل، وطاهر المصري، وفؤاد السنيورة، وعمرو موسى.