نابلس - النجاح - أدان الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل ابو ردينه، الموجة الاستيطانية الاسرائيلية الجديدة، والتي كان آخرها المصادقة على بناء آلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة العربية.

وقال أبو ردينه في تصريح له اليوم الخميس، "إن الاستيطان جميعه غير شرعي في  جميع الأراضي الفلسطينية، حسب قرارات الشرعية الدولية، وخاصة قرار مجلس الامن (2334) الذي اكد على مخالفة الاستيطان للقانون الدولي وعدم شرعيته، وسيزول في جميع الاراضي الفلسطينية، كما أزيلت مستوطنات غزة".

واضاف، "ان اصرار إسرائيل على الاستمرار في سياسة الاستيطان، يؤكد أن الحكومة الاسرائيلية تتجاهل كلياً إرادة  المجتمع الدولي، وتضرب بعرض الحائط قرارات الشرعية الدولية، مما يتطلب تدخلاً دوليا فورياً لتوفير الحماية لشعبنا".

وأكد أبو ردينه، ان الشعب الفلسطيني وقيادته برئاسة السيد الرئيس محمود عباس، صامدون متمسكون بأرضهم، مهما فعلت إسرائيل، وصولاً إلى اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، وعاصمتها القدس الشرقية على حدود 1967.