نابلس - النجاح - كرّم محافظ بيت لحم كامل حميد، اليوم الخميس، مؤسسات المحافظة والأجهزة الأمنية، في قصر المؤتمرات لمناسبة أعياد الميلاد المجيدة وذكرى انطلاق الثورة الفلسطينية.

وقال حميد إن تكريم المؤسسات جاء بتوجيهات من الرئيس محمود عباس، للتعبير لهم عن شكرنا على الخدمات التي يقدمونها، فهناك مؤسسات تربوية واجتماعية وثقافية وصحية إضافة للبلديات والأجهزة الأمنية، وذلك لتوطيد العلاقة بين مؤسسات المجتمع تحت إطار منظمة التحرير الفلسطينية وبوجود الفصائل السياسية.

وأضاف إن هذا التكريم لإرسال رسالة للاحتلال بأن بيت لحم موحدة، وأن الوحدة الإسلامية المسيحية عصية على كل محاولات التخريب التي يحاول الاحتلال أن يزرعها، مؤكدا أن الاحتفالات ستنجح وأن بيت لحم ستبقى قبلة السياح والمسيحيين في كل أنحاء العالم.

من جانبه، قال أمين سر حركة فتح في بيت لحم محمد المصري إن شعبنا يعي أن بيت لحم هي أيقونة للنضال والوحدة، وتمثل للعالم الحلم الفلسطيني بالعيش المشترك بالحلم المستمر نحو الدولة المستقلة وعاصمتها القدس.

وأضاف إن الثورة الفلسطينية استمدت جل تعاليمها من السيد المسيح الذي آمن بالصمود والفرح، مؤكدا أن رسالة الثورة ما زالت متجذرة بالأرض وصامدة فيها وباقية لأجلها حتى الحرية والاستقلال.