نابلس - النجاح - اعتدى قرابة 200 مستوطن بحماية الاحتلال على اراض زراعية في قرية دير أبو مشعل شمال غرب رام الله.

وقال نائب رئيس المجلس القروي فواز البرغوثي إن هناك تخوفا من أن تكون هذه الخطوة التي اقدم عليها المستوطنون اليوم تهدف إلى السيطرة على الأرض ومصادرتها، ومشيرا الى أن هذه الأرض تعرف بجبل الجلجل وغنية بالمغر والغرف الأثرية القديمة، حيث أن هذا الاعتداء ليس الأول.

وأكد البرغوثي أن الأهالي استنفروا للدفاع عن الأرض وطرد المستوطنين إلا أن قوات الاحتلال نصبت الحواجز وانتشرت في المكان لمنع المواطنين من الوصول للأرض، منوها أن أراضي دير أبو مشعل تعرضت لكثير من محاولات المصادرة التي باءت بالفشل بسواعد أبناء البلد والقرى المجاورة.

وأشار إلى أن المجلس القروي ومؤسسات القرية والقوى الوطنية تقف سداً منيعاً أمام أي محاولات بيع لأراضي القرية والأراضي المجاورة.