وكالات - النجاح - أحيت سفارة دولة فلسطين في كازاخستان، بمهرجان حاشد، اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني والذكرى السنوية الـ 14 لاستشهاد الرئيس ياسر عرفات.

وشارك في إحياء المناسبة كل من نائب وزير الخارجية الكازاخستاني يرجان كويشيبايفيتش، وممثلين عن إدارة الرئيس والبرلمان الكازاخستاني، والإدارة الدينية والسفراء، إلى جانب رؤساء البعثات الدبلوماسية للدول العربية والأجنبية المعتمدين لدى جمهورية كازاخستان، كذلك حشد من الجاليات الفلسطينية والعربية، ومؤسسات المجتمع المدني، والمؤسسات الحقوقية الدولية، بالإضافة إلى شخصيات حكومية.

وأكد سفير فلسطين لدى كازاخستان منتصر أبو زيد، في كلمته في المهرجان عمق العلاقات التاريخية التي تجمع بين الشعبين الصديقين الفلسطيني والكازاخستاني، مثمنا مواقف جمهورية كازاخستان رئيساً وحكومة وشعباً الثابت في دعم القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني، وتصويتهم الدائم لصالح القرارات المتعلقة في فلسطين بجميع المحافل الدولية والإقليمية.

وتطرق أبو زيد الى الزيارة الرسمية التي قام بها وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، معتبرا إياها انطلاقة جديدة نحو علاقات التعاون الثنائي بين فلسطين وكازاخستان، حيث جرى خلالها توقيع عدد من اتفاقيات التعاون الثنائي.

من ناحيته، شدد نائب وزير الخارجية الكازاخستاني "يرجان كويشيبايفيتش"، على المواقف الثابتة لبلاده والداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني، والتمسك بخيار حل الدولتين، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

وأضاف أن كازاخستان مستمرة بسياستها الداعية لتحقيق السلام العادل والشامل في الشرق الأوسط من خلال العلاقات التي تربطها مع العديد من الدول في المحافل الدولية والإقليمية وأهمها في مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة، حتى ينال للشعب الفلسطيني نيل حقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال.

وجرى خلال المهرجان عرض فيلم وثائقي عن الفلكلور والفن الفلسطيني، كما تم تنظيم معرض للصور واللوحات التي تعكس الواقع الفلسطيني.