النجاح - قال وزير الصحة جواد عوّاد إن عمليات جراحة الدماغ والأعصاب وعمليات زراعة مفاصل الكتف وفّرت على الوزارة عشرات الملايين التي كانت تُنفق على تحويل المرضى لإجرائها خارج المستشفيات الحكوميّة.

وأضاف في تقرير نشرته وزارة الصحة، اليوم الخميس، إننا نعمل باستمرار وبجهد كبير لتقديم العلاج الأمثل للمواطنين في كافة مراكز العلاج، وهذه الإنجازات هي ثمرة الدعم الكبير الذي يوليه الرئيس محمود عبّاس ورئيس الوزراء رامي الحمد لله.

وأوضح أن الوزارة وفرت المزيد من الخدمات لأول مرّة بشكل دائم وبجودة ننافس بها دول الجوار، وخففت الوزرة على المرضى عناء السفر والانتظار لإجراء هذه العمليات.

وأعرب عواد عن شكره لكافة الطواقم الطبية والتمريضية والطواقم الإدارية التي تواصل الليل بالنهار لتطوير القطاع الصحي في الوطن، والسعي في نهضة الخدمات الصحيّة، وأثنى على جهود الطواقم الطبية من مختلف الدول التي تأتي إلى فلسطين وتساعد في دعم خبرات طواقمنا الصحيّة.

وتجري الطواقم الطبيّة الفلسطينية يوميا عشرات العمليات الجراحية النوعية في شبكة المستشفيات الحكوميّة، حيث باتت مشافينا تتميز بجراحات نوعيّة نفاخر بإجرائها لأول مرّة في فلسطين وبنسب نجاح نضاهي بها العديد من المستشفيات الحكوميّة والخاصة في دول المنطقة.

وتعمل وزارة الصحّة على توفير مختلف خدمات العلاج للمواطنين في شبكة المستشفيات الحكوميّة في كافة المحافظات، تحقيقا لرسالتها بتوطين العلاج داخل شبكة المستشفيات الحكوميّة، من خلال بناء مراكز العلاج وتوفير أمهر الطواقم الصحيّة وكلَّ ما يلزم من معدّات طبيّة وأجهزة حديثة.

أجرينا 200 عملية معقّدة ونادرة في جراحة الأعصاب

في مجمع فلسطين الطبي برام الله، تُجرى عمليات جراحة الأعصاب المعقّدة في الدماغ والحبل الشوكي، وهي خدمة علاج تُقدّم لأول مرة في مستشفياتنا، على أيدي أمهر الأطباء المختصين في هذا المجال.

وقد أجرى الطاقم الطبي نحو 200 عملية جراحية معقدة خلال عام ونصف، بنسب نجاح مرتفعة جداً، لا سيما للعديد من الحالات التي كانت احتمالية نجاحها ضئيلة جداً، واليوم تتمتع بصحة جيدة.

ويقول أخصائي جراحة الدماغ والأعصاب في مجمع فلسطين الطبي د. حسام بدر، "نجري عمليات جراحة الدماغ والعمود الفقري مثل عمليات الأورام المعقدة كأورام الغدة النخامية والتشوهات الخلقية في الرأس والظهر وجميع عمليات إصابات العمود الفقري وعمليات الحبل الشوكي وأورام الأطفال".

وأضاف بدر "أجرينا العديد من العمليات لحالات نادرة وتكللت بالنجاح، بعضها يستغرق أكثر من 10 ساعات متواصلة من الجراحة، ونضاهي بنسب نجاح هذه العمليات العديد من دول الجوار، لا سيما بوجود أطباء فلسطينيين مهرة، وممرضين ومختلف الأخصائيين ومعدّات بجودة هي الأفضل في العالم، وقد عملت في مستشفيات في دول متقدمة مثل كندا، حيث بتنا نقدّم خدمات علاجيّة وعمليات جراحيّة معقّدة بنسب نجاح تقارب تلك التي تجرى في هذه الدول".

فلسطين تُجري أول عمليات زراعة مفاصل الكتف العكسيّة

وأجرى مجمع فلسطين الطبي قبل أيام، أول عمليات زراعة مفاصل الكتف العكسية في فلسطين، حيث تم إجراء عمليتين لمرضى وتكللت بالنجاح.

كما أجرى العملية الأولى فريق طبي فلسطيني مختص يعمل في مجمع فلسطين الطبي برئاسة د. أحمد البيتاوي والأطباء (موسى العطاري وأحمد أبو فخيذة وأحمد بركات)، كما أجرى العملية الثانية فريق طبي تركي.

ويعتبر هذا النوع من العمليات النوعية المعقدة، حيث يقوم الأطباء المختصون بزراعة مفاصل الكتف بطريقة عكسية من أجل زيادة فعالية الحركة والحصول على ثبات أكثر في حركة المفاصل، وهي أكثر تقدما وتعقيدا من عمليات زراعة مفاصل الكتف العادية.

وقال البيتاوي، إنه سيتم إجراء 200 من هذا النوع من العمليات خلال العام المقبل، على أيدي أطباء فلسطينيين مهرة.

من جهتهم، قال المريضان اللذان تم إجراء العمليات لهم، "لقد طمأننا الأطباء قبل إجراء العملية بفعل كل الممكن لتنجح، وبعد إجرائها وإخبارنا بأنها أجريت بنجاح، أيقنا حجم الرسالة الإنسانية الكبيرة التي تقدّمها الكوادر الطبية والتمريضية العاملة لتقديم العلاج الأمثل للمواطنين".

وأعربا عن شكرهما لوزارة الصحة على جهدها الكبير في توفير خدمات العلاج المُثلى للمواطنين، لا سيما العلاج الذي كان يُجرى في دول الخارج وأصبح يُقّدم اليوم في مستشفياتنا الحكوميّة بأيد فلسطينية.