نابلس - النجاح -  ترأس رئيس الوزراء رامي الحمد الله، اليوم الأحد، في معسكر جنيد بنابلس، اجتماعًا أمنيًّا مع مدراء المؤسسة الأمنية في المحافظة، بحضور محافظ نابلس اللواء إبراهيم رمضان.

واطلع رئيس الوزراء على الوضع الأمني في المحافظة وآخر التقارير الميدانية، والجهود المبذولة من قبل المؤسسة الأمنية في الحفاظ على الأمن والأمان وحماية المواطنين وممتلكاتهم.

وجدَّد تأكيده على مواصلة العمل الأمني واستدامته في مختلف المحافظات، وملاحقة الخارجين عن القانون وتقديمهم للعدالة، ومنع مظاهر الفلتان الأمني كافة، وتعزيز السلم الأهلي، مثمّنًا جهود المؤسسة الأمنية، ودورها في توفير الأمن وحفظ النظام، مشيدًا بحالة الاستقرار التي تشهدها محافظة نابلس.

وقدّم الحمد الله الشكر لمحافظ نابلس السابق اللواء أكرم الرجوب على جهوده الكبيرة في إسناد المؤسسة الأمنية في توفير الأمن للمواطنين وحفظ النظام، وتكريس حالة السلم الأهلي والاستقرار في نابلس، مرحّبًا بمحافظ نابلس الجديد اللواء إبراهيم رمضان، متمنّيًا له النجاح والتوفيق في مهمَّته الجديدة، مشدّدًا على تقديم أشكال الدعم كافة للمحافظة والمؤسَّسة الأمنيَّة.