النجاح -  افتتح وكيل وزارة الداخلية اللواء محمد منصور، اليوم الأربعاء، اجتماعا موسعا للشركاء في مقر الوزارة لمناقشة الوثيقة المرجعية لإنشاء الآلية الوطنية لمنع التعذيب.

وقال منصور خلال الاجتماع، الذي عقد بمقر الوزارة، بمدينة رام الله، إن إنشاء الآلية الوطنية الوقائية لمنع التعذيب تأتي على التزام دولة فلسطين بالإيفاء بالتزاماتها بعد توقيع الرئيس على البرتوكول الاختياري لاتفاقية مناهضة التعذيب بما في ذلك انجاز الوثيقة المرجعية للآلية.

وفي ختام اللقاء، أوصى المشاركون بضرورة استكمال الحكومة لإجراءات إنشاء الآلية واعتمادها مؤسسة مستقلة باعتبارها هيئة وطنية لحقوق الانسان في مجال مناهضة التعذيب، وتعزيز إصلاح حقوق الإنسان والحريات العامة.

هذا وسيجري عقد اجتماع مع باقي الشركاء المحليين والدوليين ذوي الاختصاص والعلاقة، لإنجاز الوثيقة المرجعية، واستكمالها.