النجاح - بحث وزير الأوقاف والشؤون الدينية الشيخ يوسف ادعيس، اليوم الاثنين، مع رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر في فلسطين دافيد كاين سبل التعاون المشترك، بما يتعلق بالقانون الدولي الإنساني، وإمكانية عقد دورات تدريبية تستهدف طلبة كلية الدعوة الإسلامية في الظاهرية، ولخطباء وأئمة المساجد حول القانون الدولي الإنساني.

وأكد ادعيس خلال اللقاء أن الوزارة تطمح من خلال مشاركة طلاب كليتها وائمتها وخطبائها بمثل هذه الدورات زيادة وعيهم وتفتح مداركهم على مجمل المعرفة الإنسانية، وعدم اقتصارها على العلوم الشرعية .

وأوضح أن المسلمين هم أول من اوجد وطبق الكثير من المبادئ الواردة بالصليب الأحمر وغيره، وكان الإسلام سباقا في حفظ حقوق الإنسان ولا يجاريه إي قانون وضعي مهما كان.

بدوره، عبر كاين عن سعادته وفخره الشديدين بأن يقوم الصليب الأحمر بعقد هذه الدورة، والتي كما اعتبرها "هي خطوة ايجابية لتعريف الشباب ببعض القضايا الجوهرية، وكذلك هي فرصة لمعرفة آراء الشباب ومدى اطلاعهم على هكذا قضايا".

وأكد أن لجنة الصليب الأحمر معنية بعقد مثل هذه الدورات في مجالات القانون الدولي الإنساني والشريعة الإسلامية.

ووضع كاين الحضور بصورة المهام التي يقوم بها الصليب الأحمر في فلسطين بشكل خاص، ومهامه التي يقوم بها في جميع المناطق وقت الحروب بشكل عام، من خلال قيامه بحماية المكفولين بالقانون الدولي والإنساني سواء كان للجرحى، أو الأسرى، أو المرضى.