النجاح -  افتتح رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، اليوم الاثنين، مدينة الحجاج والمعتمرين في معبر الملك حسين، بمدينة اريحا، بحضور امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د. صائب عريقات، ومحافظ اريحا ماجد الفتياني، ووزير الاوقاف والشؤون الدينية يوسف ادعيس، ومدير عام الادارة العامة للمعابر والحدود نظمي مهنا.

وقال رئيس الوزراء: "إن افتتاح مدينة الحجاج يأتي ضمن توجهات القيادة والحكومة لخدمة الحجاج والتسهيل عليهم، وتوفير كافة وسائل الراحة لهم، فالحكومة شعارها المواطن أولا، وتسعى لتوفير الخدمة لكل مواطن فلسطيني، وتحسين نوعيتها".

وأضاف رئيس الوزراء: "إن المرحلة الأولى من افتتاح مدينة الحجاج اليوم، جاءت بتكلفة بلغت 4.7 مليون شيقل، وخلال الأعوام الماضية تمكنا من تحسين الخدمة على المعابر من خلال افتتاح عدة أقسام منها قاعاتي المغادرين والقادمين، وتطوير البنية التحتية للاستراحة وتوسيعها، وانشاء ابنية جديدة للمنامات والجمارك، وبدء العمل بالحجز الالكتروني للتسهيل على المسافرين، إضافة إلى فتح المعبر 24 ساعة، ونطالب أن تفتح المعابر على مدار العام واليوم، وحقنا ان يزول الاحتلال ويكون لنا سيطرة كاملة على كافة المعابر".

وتابع الحمد الله: "باسم فخامة الرئيس محمود عباس والحكومة نتوجه بالشكر للمملكة الأردنية الهاشمية ملكا وحكومة وشعبا، على التكامل بالعمل، للتخفيف على أبناء شعبنا، واثمن أيضا دور الهيئة العامة للإدارة العامة للمعابر والحدود، والتي تعمل في ظل ظروف صعبة، وعلى مدار الساعة لتوفير كافة وسائل الراحة للمسافرين".

وأستدرك رئيس الوزراء: "من بين الحجاج نجدد مطالبتنا حركة حماس بتمكين الحكومة من العمل في قطاع غزة، للتسهيل على أهلنا هناك، كما نعمل في الضفة الغربية، وأملنا إنهاء الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية".