النجاح -  

شارك وفد حكومي يمثل وزارات الداخلية والمؤسسة الامنية ووزارة الخارجية والعدل والتنمية الاجتماعية والصحة والنيابة العامة في الندوة الاقليمية التي نظمتها الهيئة المستقلة للحقوق الانسان، بالتعاون مع منظمة الاصلاح الجنائي الدولية، تحت عنوان انشاء الالية الوطنية للوقاية من التعذيب في دولة فلسطين.

جاء ذلك يومي ٣١/٧و ١/٨/٢٠١٨ في العاصمة الاردنية عمان، بمشاركة العديد من الوفود الدولية والعربية التي أنشأت الالية وهدفت الندوة لتبادل الخبرات والاستفادة من التجارب الدولية في انشاء الالية في فلسطين.

واكدت هيثم عرار رئيس وحدة الديمقراطية وحقوق الانسان ومنسقة المشاورات الوطنية لإنشاء الالية الوطنية الوقائية لمنع التعذيب على التزام دولة فلسطين بالإيفاء بالتزاماتها بعد توقيع الرئيس على البرتوكول الاختياري لاتفاقية مناهضة التعذيب بما في ذلك انجاز الوثيقة المرجعية للآلية.

كما اشاد عصام يونس رئيس مجلس المفوضين للهيئة المستقلة لحقوق الانسان بجهود وزارة الداخلية والمؤسسات الحكومية الشريكة المبذولة في هذه الاتجاه والعمل بمبدأ الشراكة والتكامل

من جهتها تغريد جبر المدير الإقليمي لمنظمة الإصلاح الجنائي الدولية أشادت بالنموذج الفلسطيني والعمل المشترك بين الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني وأكدت ان هذا النموذج احد النماذج الفضلى على مستوى العالم وشاركها الرأي جيمس هلينن رئيس مكتب المفوض السامي في فلسطين والذي قدم نصائح من اجل تطوير الوثيقة الفلسطينية.