النجاح - وقع وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ورئيس جمعية معهد الأبحاث التطبيقية القدس (أريج) د. هند خوري، مذكرة تفاهم  تستهدف تعزيز التعاون البحثي وتسهيل تبادل البيانات والمعلومات بما يسهم في خدمة العملية التعليمية.

وحضر مراسم التوقيع وكيل "التربية" د. بصري صالح، ومدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، والقائم بأعمال مدير عام التطوير والبحث العلمي د. أحمد عثمان، ومدير عام أريج د. جاد اسحق، والقائم بأعمال مدير العلاقات الدولية والعامة نيفين مصلح.

وأشار صيدم  إلى أن توقيع هذه المذكرة يأتي في سياق الحرص الذي توليه الوزارة بالبحث العلمي، ودعمه والاستفادة من مخرجاته لتحقيق تنمية وطنية مستدامة ومأسسة الشراكات مع المؤسسات الفاعلة في هذا المجال بما يضمن دفع عجلة التطور العلمي بشكل شمولي.

وعبر الوزير عن شكره لمعهد أريج وطواقمه كافة على الجهود التي يبذلونها في سبيل تطوير البحث العلمي، وتطبيق التكنولوجيا وتوطينها على المستوى الوطني، منوهاً إلى تركيز الوزارة على النهوض بواقع البحث العلمي، وزيادة نجاعته وتحسين جودة مخرجاته. 

من جانبها، شكرت خوري الوزير، على التعاون الكبير الذي تقدمه الوزارة لمؤسسات المجتمع المدني، مشيدةً باهتمام الوزارة ودعمها للبحث العلمي، متمنيةً تواصل العمل مع الوزارة في هذا الاطار بما يعود على كافة الأطراف الشريكة.

وتنص بنود المذكرة على التأسيس لبناء قاعدة بيانات شاملة حول البحث العلمي في فلسطين وتطوير أدوات لمسح واقعه، وإجراء مسح حول البحوث الاجتماعية وتوثيق الرؤى وسياسات واستراتيجيات البحث العلمي، وزيادة التنسيق بين الطرفين لتسهيل تبادل المعلومات البحثية وغيرها.