النجاح -  دعا الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني، كافة الاحزاب الاشتراكية في العالم، والتي بدأ اجتماعها السنوي في مدينة جنيف في سويسرا اليوم الثلاثاء، الى دعم القضية الفلسطينية وحث دولها والمؤسسات الفاعلة فيها للعمل على انهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

وقال مجدلاني الذي يحضر اجتماعات الاشتراكية الدولية بمؤتمرها السنوي، والذي يأتي في سياق تقديم طلب قبول عضوية جبهة النضال الشعبي الفلسطيني بصفة عضو استشاري بالاشتراكية الدولية، إنه جرى أمس التصويت وقبول عضويتها في الاشتراكية الدولية.

وتابع: "سننقل كل هذه الاخطار والتحديات التي تواجه شعبنا جراء عدوان وإرهاب دولة الاحتلال المنظم، والشراكة الامريكية للاحتلال، والدفاع عنه في كافة المحافل الدولية لحمايته، ليواصل اعتداءاته ضد المدنيين العزل".

وقال مجدلاني: إن مؤتمر الاشتراكية الدولية والذي تحضره عشرات الاحزاب الفاعلة في العالم، عليه اليوم مسؤولية الدفاع عن الشعب الفلسطيني ودعم حقوقه المشروعة، ونقل معاناته الى الدول التي تمثلها، فإرهاب الاحتلال المتواصل والتعامل معه كأنها فوق القانون سيجلب المزيد من عدم الاستقرار لمنطقة الشرق الاوسط.