النجاح -  

طالب حزب (إسرائيل بيتنا) الذي يتزعمه أفيغدور ليبرمان، وزير قوات الاحتلال الإسرائيلي، أمس الثلاثاء، بمناقشة فرض حكم الإعدام على منفذي العمليات ضد الاحتلال الإسرائيلي.

وبحسب القناة العبرية السابعة، فإن روبرت اليتوف رئيس كتلة الحزب في الكنيست، طلب من رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات، أن يصر على ضرورة مناقشة فرض هذه العقوبة في المحاكم العسكرية لتنفيذها.

وكان وزير الاحتلال الإسرائيلي، وزعيم الحزب أفيغدور ليبرمان، اتهم بن شبات، بالتسبب في إفشال طرح القضية أمام المجلس الوزاري المصغر.