النجاح - حيا مفتي لبنان عبد اللطيف دريان، اليوم الجمعة، الفلسطينيين الذين "توجهوا الى المسجد الاقصى للصلاة فيه والشهادة فيه.. أنهم ركع سجد لله تعالى ولا يرجون سواه.. في وجه محن النفي والاستيطان.

وقال دريان خلال خطبة صلاة عيد الفطر في مسجد محمد الأمين وسط العاصمة بيروت، "ليس الفلسطينيين وحدهم الذين يتعرضون لجرائم وممارسات التهجير والاستيطان".

وأضاف " فقد اعلنت الامم المتحدة أن هناك 920 الف سوري تعرضوا للتهجير بعد ان عاشوا في ارضهم مئات من السنين، وهم مهددون لعدم العودة اليها وملاحقتهم بالقصف".

وتابع "لست ادري كيف تكون هناك ادارات سياسية متعددة في لبنان، كيف يقرر فرد او طرف في مسالة خطيرة كالنازحين، وكأنه لم يعد هناك حكومة لديها سياسة واحدة في الداخل وتجاه الخارج".