النجاح - قالت صحيفت هآرتس الاسرائيلية، صباح اليوم الاثنين، ان رئيس باراغواي هوراسيو كارتيس وصل الى إسرائيل لحضور حفل نقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى القدس التي ستجري مساء اليوم.

واضافت ان باراغواي هي الدولة الثالثة التي تفعل ذلك بعد الولايات المتحدة وغواتيمالا.

واشارت الصحيفة الى ان خلفية نقل السفارة للقدس تعود الى شهر سبتمبر 2017، بعد ان التقى رئيس حكومة الاحتلال نتنياهو مع كارتس في بوينس آيرس، مضيفة انه قال له: "أنت صديق عظيم وأعتقد أن هناك إمكانات كبيرة للتعاون بيننا لشعبينا وقدرة إسرائيل على المساعدة وتقديم خبرتها في التكنولوجيا والمياه والزراعة والأمن"،إننا نعمل معاً بشكل جيد، لكنني أعتقد أننا نستطيع أن نفعل الكثير، والعلاقات مثل العضلات، وعليك أن تمارسها كل يوم حتى تصبح اقوى، انني أريدك أن تعرف أننا نحبك كثيراً".

واشارت الصحيفة الى ان هذه التصريحات حثت رئيس الباراغوي على نقل السفارة الى القدس.

ويعتبر الرئيس كارتيس مثيرًا للجدل في باراغواي، فقد كان اسمه فيما سبق مرتبطًا بغسيل الأموال وتهريب المخدرات والسجائر والخمور، قبل ان ينتخب ليقود الحزب اليميني في بلاده.