النجاح - كرّم وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، اليوم الخميس، المعلمتين المتميزتين من غزة رنا زيادة الحائزة على جائزة أفضل معلمة في فلسطين للعام 2017، ونبيلة حبيب الحاصلة على جائزة إلهام فلسطين.

وجاء ذلك خلال زيارتين منفصلتين لمدرستي الزهراء الثانوية للبنات وصبحي أبو كرش بمديرية شرق غزة واللتين تعمل بهما المعلمتان.

وشارك في مراسم التكريم والزيارة؛ الوكيل المساعد للشؤون الإدارية والمالية والأبنية واللوازم فواز مجاهد ومدير عام مكتب الوزير موفق الخطيب ومدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم مخالفة، و زياد ثابت ومعتصم الميناوي من أسرة الوزارة في القطاع، وممثلون عن الأسرة التربوية.

وفي هذا السياق، أشاد صيدم بالمعلمتين الفائزتين وبجميع معلمات ومعلمي فلسطين المتميزين والمبدعين، الذين تحدوا الصعاب وأثبتوا تفوقهم وإبداعهم في سبيل رقي وتطوير العملية التعليمية التعلمية.

وخلال الزيارة تفقد الوزير صيدم المدرستين والتقى بالهيئات التدريسية، كما اطلع على عديد النشاطات المنفذة من قبل المعلمتين الفائزتين، مشيداً بجهود المدرستين وطاقمهما التدريسي في تطوير العملية التعليمية.

وفي مدرسة صبحي أبو كرش شارك صيدم بفعاليات الطابور الصباحي حيث ألقى كلمة تشجيعية للطلبة، شدد فيها على ضرورة الحفاظ على الموروث النضالي، مشيداً بهذه المدرسة التي تحمل اسم القائد الشهيد صبحي أبو كرش أحد أبرز قيادات الثورة الفلسطينية، بالإضافة لكونها واحدة من المدارس الحدودية في غزة التي صمدت في وجه العدوان الإسرائيلي الذي تعرضت له عديد المرات.

يذكر أن المعلمة رنا زيادة حصلت على لقب أفضل معلم فلسطيني للعام 2017 مناصفة مع المعلمة ازدهار الظاهر من مديرية قلقيلية.