النجاح -  أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح مفوض التعبئة والتنظيم للحركة جمال محيسن، إمكانية محاصرة سياسة الولايات المتحدة الأميركية المعادية لحقوق شعبنا برفع وتيرة الحراك الشعبي الفلسطيني والعربي والعالمي، ومواجهة دولة الاحتلال الاستعمارية العنصرية.

وقال: "إن الادارة الأميركية تواجه عزلة دولية في مجلس الأمن، حيث أبرزت الدول الأعضاء رفضا لسياساتها الموجهة ضد الشعب الفلسطيني واستخدام الفيتو لصالح كيان الاحتلال الاسرائيلي"، وأضاف: "سيكون للقيادة الفلسطينية خطوات لاحقة من أجل الحصول على الاعتراف بدولة فلسطينية كاملة العضوية في الأمم المتحدة".

ودعا محيسن إلى حصار ومواجهة سياسة الولايات المتحدة المعادية لشعبنا وحقوقه المشروعة برفع وتيرة الحراك وكشف فظائع وجرائم النظام العنصري الاحتلالي الاستعماري الاسرائيلي.