النجاح - عبر حزب الشعب الفلسطيني عن إدانته الشديدة لـ "الفيتو" الأمريكي في مجلس الأمن، واعتبره استمراراَ للعدوان الامريكي على شعبنا وإمعاناَ في الإنحياز السافر لدولة الإحتلال الاسرائيلي، إلى جانب تحديه لإرادة المجتمع الدولي الذي عبرت عنه الغالبية العظمى لدول العالم.

وقال حزب الشعب في تصريح صحفي، مساء اليوم الاثنين، إن "مواقف الولايات المتحدة الأمريكية هذه، تؤكد مجدداَ ضرورة وسرعة نقل الملف برمته للأمم المتحدة والعمل على استخدام كافة القوانين والآليات الأممية لمجابهة القرارات الأمريكية المعادية لحقوق شعبنا وملاحقة اسرائيل جنائياَ على جرائمها، ومن أجل تنفيذ قرارات الشرعية الدولية، وفِي مقدمتها القرار ١٩/٦٧ الخاص بالاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس على كافة الاراضي الفلسطينية المحتلة وحل قضية اللاجئين وفقا للقرار رقم ١٩٤".

وكانت مندوبة واشنطن في مجلس الأمن استخدمت حق النقض "الفيتو"، مساء اليوم، ضد قرار تقدمت به مصر يرفض إعلان الرئيس الأمريكي ترامب القدس عاصمة لإسرائيل.