النجاح - جددت حكومة الوفاق الوطني مطالبة المجتمع الدولي بتدخل عاجل، وتوفير حماية دولية لأبناء شعبنا في كافة الأراضي الفلسطينية، بسبب التصعيد الاحتلالي المستمر.

 وأدان المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، في بيان اليوم الخميس، اقتحام المسجد الأقصى المبارك من قبل المستوطنين خلال الساعات الماضية، واقتحام جامعتي بيرزيت والقدس، والعبث بمقري الجامعتين ومصادرة محتويات وكتب ووثائق.

وشدد على أن التصعيد الاحتلالي الإسرائيلي بات يتسع ليطال كل شيء في فلسطين ويهدد حياة أبناء شعبنا بأشد المخاطر.

وأشار المتحدث الرسمي إلى إطلاق النار والرصاص والغاز على المواطنين، وإلى حملات الاعتقال والملاحقة اليومية التي تنفذها قوات الاحتلال ضد أبناء شعبنا، إضافة الى اقتحام المقدسات كما يحدث في المسجد الاقصى المبارك بشكل شبه يومي، واقتحام الجامعات والمساس بالمرافق الأكاديمية، كما جرى خلال الساعات الماضية من اقتحام مستنكر ومدان ومرفوض لجامعتي بير زيت والقدس، في تسجيل خرق وانتهاك صارخ وفاضح آخر لقائمة الأعراف والمنظومات والقوانين الدولية الذي تنتهجه سلطات الاحتلال الإسرائيلي.