النجاح - كشفت القناة العاشرة الإسرائيلية أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ورئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال، يعملان على صياغة مبادرة ضد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، القدس عاصمة لإسرائيل، وذلك بعد فشل رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، في تسويق الإعلان الأمريكي في أوروبا، بحسب القناة العبرية العاشرة.

وأشارت القناة العاشرة، إلى أن المبادرة ترتكز على إعلان القدس عاصمة مشتركة لإسرائيل وفلسطين، وأن الرئيسين (ماكرون وميشال) سيطرحان المبادرة في القمة التي سيحضرها قادة الاتحاد الأوروبي، بعد غد الجمعة، وذلك بعد ثلاثة أيام فقط من زيارة نتانياهو إلى باريس وبروكسل، سعيًا لتسويق إعلان ترامب.

ونقلت القناة على ثلاثة مسؤولين إسرائيليين، رفضت الإفصاح عن هوياتهم بسبب اعتبارات "سياسية"، أن وزارة الخارجية الإسرائيلية أرسلت تحديثا عاجلا بخصوص المبادرة "الفرنسية البلجيكية"، مساء اليوم، إلى جميع سفاراتها في أوروبا.