النجاح - أنهى وفد حركة حماس برئاسة يحيى السنوار مساء اليوم، لقاءاته مع المسؤولين المصريين، وعاد لمقر إقامته في القاهرة.

وذكرت صحيفة القدس، أن اللقاءات بدأت من الساعة الحادية عشر صباحاً واستمرت حتى الساعة السابعة مساء، فيما جمع أحد هذه اللقاءات رئيس وفد (حماس) يحيى السنوار مع رئيس وفد حركة (فتح) عزام الأحمد المتواجد بدوره بالقاهرة.

كما جرت لقاءات أخرى منفردة بين وفد حماس والمسؤولين المصريين وهي اللقاءات التي استمرت وامتدت حتى أوقات متأخرة.

ونقلت صحيفة القدس عن مصادر خاصة بها أن اللقاءات بين وفدي فتح و حماس سوف تتواصل غدا، فيما رفضت المصادر المصاحبة الوفود الحديث عن ما دار خلال تلك اللقاءات.

في ذات السياق، ذكرت مصادر لوكالة الأناضول مقربة من حركة حماس، أن وفد حماس ليس في برنامجه لقاء رئيس وفد فتح عزام الأحمد، وسيلتقي المصريين فقط.

يشار، إلى أن الأجواء خلال الأيام الماضية شهدت سخونة في التصريحات بين حركتي فتح وحماس، وكلاً منهما يتهم الآخر بتعطيل المصالحة.

وتؤكد حركة فتح على أنها لن تنتقل الى ملف جديد قبل انتهاء الملف الأول المتمثل بتمكين الحكومة، وهو ما تسعى مصر إلى تحقيقه واقترحت تمديد تمكين الحكومة وفق الجدول من الأول من ديسمبر وحتى العاشر من الشهر ذاته.