النجاح - أفاد مراسلنا في قطاع غزة أن الوفد الأمني المصري، اجتمع قبل قليل مع قيادة حركة حماس في غزة، بعد أن اجتمع بنائب رئيس الوزراء في حكومة الوفاق الوطني، د. زياد أبو عمرو.

ووصل الوفد ظهر اليوم إلى غزة، عبر معبر بيت حانون "إيريز" شمال القطاع بهدف الإشراف ومتابعة ملف المصالحة الوطنية، الذي ترعاه مصر بين حركتي فتح وحماس على أرض الواقع.

واجتمع مع نائب رئيس الوزراء د. زياد أبو عمرو، الذي بدوره أطلعهم على آخر التطورات والمستجدات على صعيد المصالحة الفلسطينية وتمكين حكومة الوفاق الوطني من مباشرة عملها بالشكل المطلوب في قطاع غزة.

وتأتي زيارة الوفد الأمني طبقا لنتائج الحوار بين حركتي فتح وحماس في القاهرة في النصف الأول من شهر تشرين الأول/اكتوبر المنصرم، والتي تم التأكيد عليها في حوارات الأسبوع الماضي للفصائل في مصر.