النجاح - أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في غزة، يحيى السنوار،  أن "المصالحة ليست شأناً فتحاوياً أو حمساويا،ً إنما هي مصالحة الكل الفلسطيني وعليها أن تنجح", وأضاف خلال كلمته في اللقاء الوطني الحواري الذي ينظمه مركز مسارات بغزة، " لا تسمحوا لحماس أو لفتح بالتراجع عن المصالحة، فنحن مقبولون على مزيد من تذليل الصعاب أمام تحقيق المصالحة".
وتابع قوله :" هدفنا أن نحقق الوحدة والشراكة، التي من شأنها تكون رافعة للمشروع الوطني، وفي اتفاق القاهرة الأخير حققنا تقدما واستطعنا أن نترجم على الأرض بصورة عملية
ونبه السنوار، أن المشروع الوطني في خطر كبير، مضيفاً "علينا طي صفحة الانقسام السوداء والخروج من هذا المأزق".
وأكد أنه توجد إرادة لدى قوى كبرى مؤثرة وفاعلة لإنهاء القضية الفلسطينية وتصفيتها، مؤكداً أنه لديهم من القدرات والإمكانات نستطيع بها أن نفرض أجندتنا في الساحة المحلية والإقليمية والدولية، وكل ساسة العالم تسعى خلفنا لإعادة الهدوء للمنطقة".