النجاح -   استقبل رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله، اليوم الخميس في رام الله، المبعوث الصيني لعملية السلام في الشرق الأوسط "كونغ شياو شينغ"، لبحث تعزيز التعاون المشترك ما بين البلدين على صعيد العديد من المجالات.

كان ذلك بحضور وزيرة الاقتصاد الوطني الفلسطيني عبير عودة، والقائم بأعمال سلطة الطاقة ظافر ملحم، والسفير الصيني لدى فلسطين تشين شينغتشونغ.

وثمَّن رئيس الوزراء الدعم الصيني المستمر لفلسطين، مشيرًا إلى ضرورة عقد اجتماع اللجنة المشتركة ما بين البلدين في أقرب وقت ممكن، مؤكّدًا أهمية دعم الصين لإقامة العديد من المشاريع في فلسطين خاصة قطاع الطاقة، والمناطق الصناعية، ومشاريع البنى التحتية، والمياه، والاتصالات.

وشدَّد الحمد الله على ضرورة ضغط الصين على إسرائيل من أجل تمكين الحكومة من تنفيذ المشاريع التنموية في المحافظات كافة، مؤكّدًا أنَّه "لا مسار اقتصادي ناجح بدون وجود مسار سياسي مواز له، من أجل توفير حالة من الاستقرار الاقتصادي لجذب الاستثمارات والمشاريع".

وهنأ رئيس الوزراء باسم الرئيس محمود عباس الرئيس الصيني شي جين بينغ بمناسبة انتخابه أمينًا عامًا للحزب الشيوعي لولاية جديدة.