النجاح الإخباري - استقبل الرئيس محمود عباس، اليوم السبت، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، وفد لجنة الوفاق العربية في إسرائيل، برئاسة محمد علي طه.

ورحب الرئيس بالوفد، مؤكدا أهمية تعزيز التواصل واللقاءات بين أبناء الشعب الواحد في كل أماكن تواجد الشعب الفلسطيني.

وأشار الرئيس إلى أهمية لجنة الوفاق العربية في التواصل مع المجتمعين العربي والإسرائيلي، بهدف حشد الدعم للسلام العادل والدائم القائم على قرارات الشرعية الدولية، وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

وجدد الرئيس التأكيد على ضرورة تحقيق المصالحة الوطنية الفلسطينية وإنهاء الانقسام الداخلي، باعتباره مصلحة وطنية عليا للشعب الفلسطيني يجب تحقيقها.

وأشار إلى أنه أعطى تعليماته لكافة الجهات المسؤولة بالعمل المضني وتذليل كافة العقبات أمام تحقيق هذه المصالحة، "لنتمكن سويا من مواجهة الظروف الصعبة التي تحيط بقضيتنا الوطنية".