النجاح -    اتهم رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية الاحتلال الاسرائيلي وعملائه بالوقوف وراء محاولة الاغتيال الفاشلة التي استهدفت اللواء توفيق ابو نعيم.
وقال هنية خلال زيارته لابي نعيم في مشفى الشفاء بغزة :"هذه الأيادي الاثمة التي امتدت ستصل اليها يد العدالة الفلسطينية، ونعتقد ان الاحتلال واعوانه هم الذين يتحملون مسؤولية هذه الجريمة النكراء.
واضاف :" مخطئ من يعتقد ان هذه الجرائم ايا من كان يقف وراءها يمكنها ان تثنينا عن طريقنا نحو تحرير الارض".
ودعا هنية الرئيس محمود عباس الى سرعة اتمام المصالحة الفلسطينية وتنفيذ كل الاستحقاقات المطلوبة لانجاز المصالحة من اجل تحصين الجبهة الداخلية.