النجاح - أشاد المتحدث باسم حركة فتح أسامه القواسمي، مساء اليوم الاثنين، بأداء الحكومة ممثلة بالضابطة الجمركية والأجهزة الأمنية لملاحقة وضبط المواد الفاسدة ومروجيها ممن يسمون أنفسهم تجارا.

وطالب الحكومة والقضاء والنيابة العامة في بيان صحفي بمحاسبة هؤلاء دون هوادة ورحمة، وإنزال أقصى العقوبات عليهم وإشهار أسماءهم حتى يصبحوا عبرة لمن يعتبر.

وقال القواسمي، إن الذين يسمحون لأنفسهم بالتلاعب في أرواح الناس وأموالهم  من خلال الإتجار بالمواد منتهية الصلاحية أيا كان نوعها غذائية أو صناعية، يستحقون أعلى درجات العقوبة والتشهير دون شفقة أو رحمة، حرصا على سلامة مجتمعنا، ومنعا للكسب غير المشروع.