النجاح - عقدت قيادتا حركة فتح وحركة حماس، اجتماعا طارئا بحضور سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية أشرف دبور، بمقر السفارة في العاصمة اللبنانية بيروت، اليوم الثلاثاء، لمتابعة تطورات الأوضاع الأمنية في مخيم عين الحلوة.

وشهد الاجتماع تطابقا في وجهات النظر لناحية مواجهة التطرّف والمخلين بالأمن وأدوات الفتن في المخيم، واتفقا على العمل بموقف وطني موحد وجهد مشترك وجماعي يحقق مصالح شعبنا وأمنه واستقراره من جهة وأمن الجوار من جهة أخرى.

كما تمّ الاتفاق على مواصلة الاجتماعات الثنائية ومع باقي الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية لضمان تثبيت الأمن في المخيم، وبلسمة جراح أهلنا فيه.

وثمّن المجتمعون جهود القيادة السياسية في منطقة صيدا لجهة المتابعة الحثيثة للأحداث في المخيم، والعمل الدؤوب لتثبيت الأمن والاستقرار فيه.