النجاح - يقام غدا السبت الساعة السابعة مساء مهرجان إسناد ووداع للنائب السابق والقيادي في التجمع الوطني الديمقراطي، د. باسل غطاس، قبل دخوله السجن لقضاء محكوميته لعامين، بدءاً من يوم الأحد المقبل الثاني من تموز/ يوليو، وذلك على خلفية قضية إسناده ومساعدته للأسرى إثناء إضرابهم وإدخال هواتف نقالة إليهم.

وسينطلق الدكتور باسل غطاس وعائلته ومقربوه من قرية الرامة، الساعة الثامنة من صباح يوم الأحد المقبل، ليلتقي الناشطين والحاضرين على باب سجن 'الجلبوع' الساعة التاسعة صباحا، وسيدلي غطاس بتصريح أخير قبيل دخوله السجن في تمام الساعة العاشرة.