النجاح - فرضت قوات الاحتلال حصارًا مطبقًا على قرية دير ابو مشعل غرب رام الله، لليوم السابع على التوالي.

وأشار رئيس مجلس قروي دير ابو مشعل عماد زهران الى أن قوات الاحتلال ماتزال تتواجد على المدخل الرئيسي للقرية، وتغلق كافة المداخل الاخرى، كما تمنع الشباب ممن تتراوح اعمارهم ما بين 15-25 عام من مغادرة القرية.

وأكد زهران أن لاجديد فيما يتعلق بموضوع هدم بيوت الشهداء الثلاث، والذين ابلغهم الاحتلال نيته هدمها لتنفيذ ابنائهم عملية القدس الاخيرة والتي أسفرت عن مقتل مجندة اسرائيلية واصابة اخرين الجمعة الماضية.