النجاح - اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي مساء أمس وفجر اليوم، 12 مواطناً فلسطينياً في مناطق مختلفة من الضفة الغربية.

فقد قامت قوات الاحتلال باعتقال الشاب محمد حسين شفيق زيود من بلدة السيلة الحارثية غرب جنين.

وذكرت مصادر محلية، أن الشاب زيود كان متوجها الى عمله داخل أراضي الـ48 عبر حاجز برطعة، وهناك اوقفته قوات الاحتلال وطلبت منه العودة ومراجعة معسكر سالم غرب مدينة جنين، لمقابلة المخابرات الإسرائيلية، وعندما توجه إلى المعسكر تم احتجازه.

واعتقل الاحتلال شابين من بلدة بيت أمر، شمال الخليل.

وأفاد الناشط الاعلامي محمد عوض لمصادر محلية، بأن قوات الاحتلال داهمت عدة مناطق في البلدة، منها: منطقة الظهر، ووسط البلد، والمنطقة الصناعية، واعتقلت الشابين محمد أشرف علقم (20 عاما)، وسامر زهير محمد اخليّل (19 عاما)، وذلك بعد دهم منزلي ذويهما، ومنازل أخرى.

وأشار عوض إلى أن عدد المعتقلين خلال الشهر الجاري ارتفع إلى 14 معتقلا، من بينهم 5 معتقلين، تقل اعمارهم عن 18 عاما.

وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة مواطنين من محافظة بيت لحم، وهم: أحمد عطا الهريمي، وأيوب يعقوب العصا، وأيوب إبراهيم حمامرة، وسلمت آخر بلاغا لمراجعة مخابراتها.

وفي منطقة هندازة شرق بيت لحم، داهمت قوات الاحتلال منزل المواطن محمد خالد نواورة وفتشته، وسلمته بلاغا لمراجعة مخابراتها في مجمع مستوطنات "غوش عتصيون" جنوب بيت لحم.

وفي بلدة العيزرية جنوب شرق القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن سمير الحرباوي، والد الشهيد بهاء (23 عاما) بعد دهم منزله ببلدة العيزرية جنوب شرق القدس المحتلة، واقتادته إلى جهة غير معلومة.

وكان جنود الاحتلال أطلقوا زخات من الرصاص على الشاب الحرباوي عصر أمس على  حاجز عسكري قرب قرية جبع شمال شرق القدس بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن ضد الجنود الذين تواجدوا على الحاجز العسكري.

وفي قرية دير مشعل اعتقلت قوات الاحتلال والدة الشهيد عادل عنكوش "زينب محمد قدح" (46 عاماً)، إضافة إلى المواطن خالد محمد عطا، وإبراهيم راسم فارس، عبد العزيز محمد حماد، وجهاد سمير حماد.

كما واعتقلت قوات الاحتلال شابين من سلفيت.

وأفادت مصادر، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين همام عزيز فتاش (24 عاما)، وأسامة رزق فتاش (23 عاما)، عقب دهم منزليهما في المحافظة.

بالإضافة لإعتقال الاحتلال لكل من سعيد حسين اشتيوي (46 عاماً) من محافظة طولكرم، وبلال فواز يدك (24 عاماً) من نابلس.


 وأعلنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، في بيان لها صباح اليوم الأربعاء، اعتقال أجهزة أمن الاحتلال لشاب من سكان بلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، بشبهة نقله للشبان الثلاثة الذين ارتقوا برصاص الاحتلال بعد طعن مجندة قرب باب العامود (أحد أشهر أبواب القدس القديمة) مساء الجمعة الفائت.

وأضاف البيان أن تحقيقات تجري الآن حول ما إذا كان السائق المقدسي على علم بنوايا الشبان الشهداء أم لا، وعدم عمله على منعهم.